الأخبار
التاريخ: الثلاثاء 08/10/2019
الحرس الوطني يشهد مراسم إعلان انضمام الكويت للمنظمة الدولية لاتحاد قوات الشرطة والدرك (FIEP)
شارك سعادة وكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم عبدالرزاق الرفاعي والوفد المرافق له في الاجتماع الدوري للمنظمة الدولية لاتحاد الشرطة والدرك ذات الطابع العسكري(FIEP) والذي عقد في مملكة هولندا. وقال الفريق الرفاعي إن وفد الحرس الوطني شهد مراسم إعلان انضمام دولة الكويت لهذه المنظمة العريقة والتي تضم 19 دولة من جميع أنحاء العالم ولديها خبرة شاملة في حفظ الأمن ومكافحة الإرهاب وإدارة الأزمات.وأضاف أن الكويت تقدمت منذ أكثر من خمس سنوات بطلب الانضمام للمنظمة الدولية والتي تشترط لقبول المؤسسة أن تحقق الشروط وتمتلك الأنظمة والقدرات الأمنية والعسكرية ، مؤكدا توافر كافة المعايير والإمكانات في الحرس الوطني الكويتي بفضل جهود وتوجيهات سمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني ومعالي الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني .وأوضح أن الوثيقة الاستراتيجية للحرس الوطني 2020 "الأمن أولا" تتضمن أهدافا طموحة لتطوير الحرس الوطني بشتي المجالات من خلال التركيز على العنصر البشري والارتقاء به، وامتلاك المنظومات الأمنية الحديثة ووضع الخطط العملياتية التي تبرز الاحترافية في إدارة أي أزمة عسكرية أو أمنية وتحقيق سرعة الاستجابة في مواجهة الكوارث الطبيعية والصناعية. وتابع الفريق الرفاعي أن المنظمة الدولية (FIEP) أشادت بالحرس الوطني والدور المميز الذي يؤديه من مساهمات مجتمعية وإسناد أجهزة الدولة المدنية ، مشيرا إلى أن انضمام الحرس الوطني لهذه المنظمة سوف يتيح له إمكانية تبادل الخبرات مع دول عريقة مثل فرنسا وإيطاليا وإسبانيا والبرتغال وتركيا ودول من أمريكا الجنوبية ودول عربية مثل المغرب وقطر والأردن حتى يصبح الحرس الوطني جهاز الإسناد الأول للمؤسسات العسكرية والمدنية في دولة الكويت.